علاج السحر

ان من اسوء انواع السحر هو سحر تحقير شأن الانسان وهذا النوع من السحر سيء لانه يؤثر على الحالة الصحية والنفسية والاجتماعية والمادية على المصاب ويختلف عن باقي انواع السحر لانه عادة ما يكون الفاعل منتقما حاقدا ، فكلنا نعرف بان سحر التفريق يؤثر بالعلاقة بين الازواج وسحر الجلب له علاقة بان يجلب المسحور لمن جلبه بدون وعي او تفكير او تحفظ وسحر بيرة البنات يعطل الارتباط عند البنت المصابة وسحر الاعين ان ترى ما هو غير حقيقي او منطقي بتأثير السحر ولكن سحر تحقير شأن الانسان هو الاشد تأثيرا وتدميرا للمصاب واعراضه كالتالي :

1 - يعاني المصاب من مشاكل لا يوجد لها مبرر في بيته ونفور اقرب الناس له منه ومن اتفه الاسباب تقوم اكبر المشاكل في بيته وفي محيطه العائلي ويصبح المصاب غير مفهوم من الاخرين ومنبوذ منهم بغير اسباب لان هذا النوع من السحر ينفر الآخرين من المصاب ليحقر شأنه بينهم .

2 - يعاني المصاب من مشاكل صحية ومنها المشاكل العضوية والنفسية فيصاب بالم او مشكلة تأرقه ومن ثم يذهب الى الطبيب فلا يثبت بعد التحاليل والفحوصات بانه يعاني من اي مشكلة عضوية ولكن الآلام تداهمه في كل وقت ، ومن الناحية النفسية تحيط به مجموعة من المشاكل النفسية كالرهاب من الاخرين والخوف الغير مبرر والوساوس والوهم والقلق والى ما شابه ذلك من مشاكل نفسية لا حصر لها واهمها الاكتئاب المفاجىء والاحساس بالحزن واليأس على مدار الساعة .

3 - الحالة المادية وهو ان يشاهد المصاب بهذا السحر ان الامور في عمله انقلبت بدون اي مبرر او تقصير منه فينفر منه المتعاملون او انهم يتعاملون معه في تجارته وعندما تصل اللقمة الى الفم ينتهي كل شيء فجأة بدون اي مبرر او منطق فيحاصر من هذه الناحية او اذا كان موظفا وجد نفسه محاط بحقد ونفور احباء الامس منه بدون اي سبب او مشكله واضحه والمقصود في هذا تحقير شأنه في عمله .

4 - يواجه المصاب مشكلة الضعف الجنسي وضعف الانتصاب وموت المشاعر والاحاسيس من الداخل فلا يقدر يعيش مع زوجته بطريقة عاديه او مثل ما كان من قبل فكلما يريد الاقتراب منها وجد انه فقد الاحساس والامكانية الجنسية فجأة وهذا في العادة يؤدي الى نفور الزوجة منه والى اخره من مشاكل لا يوجد لها حصر والمقصود من هذا تحقير شأنه في بيته .

هذا النوع من السحر لا يعالج بالطرق التقليدية كالدهن بالزيت او ترك الامر للمصاب بان يعالج نفسه لانه هذا السحر يجدد تلقائيا ويجب انهائه من جذوره كي لا يعود تأثيره بعد فترة وجيزه ، لهذا النوع من السحر علاج خاص موجود في مركز الخبراء وينقسم هذا العلاج الى قسمين الاول بنهي السحر وقاعدته والثاني علاج يتكون من نوعين نوع يؤخذ في الصباح والنوع الثاني يؤخذ في المساء ويعمل على تخليص الجسم من الآثار الناتجه عن هذا السحر سواء كانت الاخلاط الصلبة الموجودة على جدار القولون او الآثار التي عادة ما توجد الخلل في الجملة العصبية المركزية في الجهاز العصبي وتؤدي الى مشكلة بوضائف جهاز الاستشعار مما ينتج عنها المشاكل النفسية . وفي العادة لا يحكم الانسان على نفسه بانه مصاب قبل الاتصال في المركز وعرض حالته على المختص لان اعراض السحر احيانا تتشابه ويجب ان يكون هناك تشخيص دقيق جدا لهذه المشكلة من ثم وصف العلاج .

الاعراض العضوية لسحر تحقير شأن الانسان
ان سحر تحقير شأن الانسان ينتج عنه مشاكل عضوية ونفسية واجتماعية نذكر في هذا الموضوع الاعراض العضوية التي تنتج عن هذا النوع من السحر وهي مشاكل تصيب الاعضاء الرئيسية في الجسم وتتسبب بامراض عضوية مؤقته ودائمة اما بالنسبة للامراض المؤقتة فتنتهي عند انتهاء السبب الرئيسي للمشكلة وهو هذا السحر واما الامراض الثابتة فهي تستوطن باعضاء الانسان كمرض عضوي ثابت متذبذب لا يستجيب للأدوية الكيميائية بشكل سهل وميسور ، ونتحدث عن القسمين كل قسم على حذة لتكون الفكرة واضحة وسهلة تصل الى كل مريض عند قرائتها مهما كانت ثقافته .

ان الامراض العضوية المؤقتة التي تنتج عن هذا النوع من السحر هي امراض تصيب الجهاز الهضمي والجهاز العصبي والجهاز التناسلي ، اما بالنسبة للجهاز الهضمي فيعمل هذا النوع من السحر على فقدان الجدار المخاطي في المعدة والمادة الصفراء في جدار القولون العصبي وهنا ينتج ما يلي : الامساك - تهيج القولون العصبي - خلل في اداء عضلة المستقيم في القولون العصبي - اضطراب في المريء ، وهنا تبدأ الفضلات والغازات هي العامل الاكثر شيوعا ، فترى المريض احيانا له كرش كبير واحيانا يختفي ، وتنشط الرياح والغازات وتكون بحجم كبير وتضغط على الحجاب الحاجز مما يؤثر بشكل سلبي على القلب وهنا تبدأ مشاكل تسارع نبضات القلب والخفقان والنخزات وضيق النفس والنفور وضيق الخلق .

واما المشاكل التي تصيب الجهاز العصبي في الغالب تكون نتائجها المباشرة نفسية ولكن نذكر هنا ما يصيب الانسان من امراض عضوية تنتج عن هذا السحر بهذا الجهاز الا وهو الجهاز العصبي ، في معظم الاحيان تكون تشنجات في الجسم سواء كانت في الاقدام او في الاكتاف او بالاطراف وينتج عنها الارتجاف وعدم السيطرة ومشاكل المفاصل والديسك والغضروف وفقرات العامود الفقري وآلآم في الرقبة تؤدي الى الصداع النصفي والجزئي كما ينتج عن هذه المشاكل احساس عام بعدم الراحة ينتج عادة عن تصلب الشرايين وما شاكلها من اعراض في جهاز الدوران كالدوخة والاغماء عند النساء .

واما المشاكل التي تصيب الجهاز التناسلي فهي كثيرة وفي الغالب تكون مشاكل في الدوائر الحلزونية للعضو مما يؤدي الى ضعف الانتصاب والآداء الجنسي ، ومشاكل ايضا توجد خلل في الكتل العصبية في مقدمة العضو مما يجعل مشكلة سرعة القذف لانه ينتج عن هذا الخلل اشارات خاطئة للدماغ وغير منتضمة حتى يحقر شأن هذا المريض ويكون غير قادر على المعاشرة الصحيحة وان استطاع وكان الانتصاب فتكون سرعة القذف والانزال بحيث لا تستمر عملية المعاشرة اكثر من دقائق قليلة والمقصود من هذه الحالة هو تحقير شان صاحبها وجعله يتخبط عذابا ويأسا .

ان الامراض المؤقتة في الغالب تنتهي عند انتهاء السبب الرئيسي وهي سحر تحقير شان الانسان ، وننوه هنا بأن هذه الاعراض تنتج عن هذا النوع من السحر ولا نعني بأن كل مرض من هذه الامراض يكون سببه هذا السحر بالضرورة ولكن تتبين حقيقة هذه المشاكل المتنقلة من جهاز الى جهاز بالجسم من خلال التشخيص الدقيق والسليم .

اما بالنسبة للأمراض الثابتة التي تنتج عن هذا النوع من السحر كثيرة منها : ارتفاع ضغط الدم - السكري - نوبات الصرع - التقرحات في القولون العصبي - قرحة المعدة - الاردتداد المريئي - الديسك ، وهذه الامراض عادة تستوطن وتكون مزمنة نتيجة لفترة السحر الطويلة لان ارتفاع الضغط مثلا نتتج عن المشاكل التي تصيب الشرايين والتشنجات لفترة طويلة يستوطن كمرض ، واما بالنسبة للسكري فهو ينتج عن تجمع الفضلات المشبعة بالسكريات لفترات طويلة مما يؤدي الى كسل في غدة البنكرياس ومن هذه العوامل يستوطن كمرض عضوي ، اما القرحة والتقرحات في القولون والارتداد المريئي فهي تستوطن كامراض مزمنة نتيجه لما ذكر عن الضرر الذي يلحق بالجهاز الهضمي لفترات طويلة ، والديسك والانزلاق الغضروفي نتيجة للتشنجات التي تنتج عن هذا النوع من السحر .

الاعراض النفسية لسحر تحقير شأن الانسان
اخي القارىء ان المشاكل والامراض النفسية التي تصيب الانسان المصاب بهذا النوع من السحر كثيرة ومتفاوتة ومنها ما هو مؤقت ومنها ما هو ثابت ومستوطن وهنا نذكر بعض هذه المشاكل والامراض فنحن نطلق على الامراض المؤقتة مشاكل نفسية لانها تختفي عند انتهاء السحر ولا نسميها مرض ، اما الامراض النفسية فهي تصبح مرضا وان نتجت عن هذا النوع من السحر فيكون السبب للفترة الطويلة التي عانى منها الانسان بهذا السحر .

اما بالنسبة للمشاكل النفسية التي تنتج عن هذا النوع من السحر فهي متفاوتة تبدأ من الارق وتنتهي بالنوبات الهستيرية والاضطراب الوجداني ونحن هنا نعددها بشكل مختصر وهي : الاكتئاب - الارق - الوهم - الوسواس القهري - الرهاب الاجتماعي - الاضطراب الوجداني - الهلوسة وقلة النوم - الجنون المؤقت - الفصام في الشخصية - نوبات الذعر ، وهذاه المشاكل اما ان تكون مؤقتة واما ان تستوطن كمرض نفسي وهذا يحدده طول الفترة التي يصاب بها الانسان بهذا النوع من السحر .

وفي اغلب الاحيان يشكي المريض بصمت وهو يتعذب من الوساوس والقهار والرهاب في النهار ، وفي الليل قلة النوم والهلوسة والارق والاحلام المرعبة والكوابيس التي تنتج عن صور وافكار تجتمع في العقل الباطني تفرض نفسها على المريض وهو يحاول التخلص منها دون فائدة ، وهنا يبدأ الانسان يشعر بموت الاحاسيس والمشاعر فلا يعود يحس بالحياة كباقي الناس العاديين فهو لا يغريه شيء ولا يحب الاختلاط مع الناس ويفضل العزلة نتيجة لهذه المشاكل احيانا عزلته تكون اجبارية ناتجة عن السحر ، واحيانا اختيارية خوف من ان يلاحظ عليه احد من المحيطين من اقارب واصدقاء وفي كلى الحالتين المقصود تحقير شأنه ، لان سحر تحقير شان الانسان المقصود منه ان يحقر شأن هذا الانسان بمعنى كل ما هو محقر للشأن متاح وكل ما يعلو من الشأن فهو غير متاح ، وفي الغالب تكون هذه الاعراض مدمرة للبنت الغير محصنة اكثر من الرجال واكثر من المراة المحصنة ( المتزوجة ) لان تحقير شأنها يعني انها في عزلة وفي الغالب لا تتيسر امور الزواج لتحقير شأنها فكلما هم انسان على خطبتها والارتباط منها فشلت هذه العملية او انه تتم الخطبة وتنفسخ بدون اي مسوغ منطقي يذكر ، وسنذكر باقي هذه المشاكل في موضوع الاعراض الاجتماعية لهذا النوع من السحر لانه كما قلنا يؤثر على الحالة العضوية والنفسية والاجتماعية ، ومن هنا ننصح اللذين يمتهنون العلاج سواء كان هذا الامتهان لاغراض مادية او من باب عمل الخير ان العلاج الروحاني يحتاج الى علم عظيم وشامل ولا يمكن للشخص بالوصول لهذا العلم من خلال شراء الكتب وقرائتها او سرقة كتابات الغير وتبنيها ونشر ارقام الهواتف تحتها ويحتال على المرضى او حتى حفظ جزء من القرآن او تطفل ما يسمون انفسهم بالعالماء هذا جائز وهذا غير جائز وهذا وارد وهذا غير وارد ولا يشعرون بمآسي المسلمون ابدا ، نحن يهمنا اولا واخيرا سلامة المريض بشفائه ومساعدته ليصل الى بر الامان ويعود للأنخراط في هذه الارض لتستمر مسيرة الحياة على ما يرضي الله .

الاعراض الاجتماعية لسحر تحقير شأن الانسان
الاخوة الكرام نتحدث هنا عن الاعراض والمشاكل الاجتماعية التي تنتج عن سحر تحقير شأن الانسان ونفصلها هنا باقسام كي يسهل على القارىء فهمها بشكل صحيح لان هذه المشاكل حساسة ومدمرة بنفس الوقت ، والاقسام هنا كالتالي : التأثير على ابواب الرزق والمشاريع وفشلها - الارتباط والزواج عند الشباب - المؤسسة الزوجية ( بين الزوجين ) - ونكتفي بهذه العناوين العريضة لاننا سنفسر المزيد منها بمواضيع منفصلة ان شاء الله .

بعد ان ذكرنا الاعراض الصحية والنفسية سنذكر الاعراض والمشاكل الاجتماعية والمعنونة اعلاه ، ونأخذ بالبداية ابواب الرزق والمشاريع وهذه مسألة منتشرة للأسف وهي ان يحقر شان الانسان في علمه ، ففجأة تنقلب الامور عقب على جنب فيصبح المصاب متخبط لا يعرف ماذا حصل له في عمله ورزقه فالامور التي كانت تمشي بكل سهوله اصبحت محاطة بمنغصات كثيرة ومشاكل توصل دائما للفشل والعودة الى المربع الاول فيكون هناك الجهد والمثابرة ولكن لا يتيسر شيء ابدا ويلاحظ المصاب ان كل عمل يرفع من شأنه يفشل فشلا ذريعا بدون معرفة اي سبب وبدون وجود اي خلل سواء اداري او اي كسل او لا مبالاه ، فيبدأ الوضع ينحذر الى ان يصل الى الهاوية .

اما عن الارتباط والزواج فيعاني من هذه الاعراض الشباب والبنات فكلما يذهب الشاب الى ان يرى زوجة يرتبط بها تتعركس الامور فاذا اعجبته رفضت واذا لم تعجبه وافقت ، او انه يصاب باحباط ويرفض الزواج وان الزواج والبحث عن زوجه يصبح في وجهة نظره شيء مقرف ولا داعي له ابدا ، وهنا تبدأ معاناته ومعاناة اهله معه ، واما عن البنات المصابات فحدث ولا حرج فمن الاعراض ان ترفض البنت الزواج جملة وتفصيلا وكلما اتى شخص لخطبتها ظهرت عليها اعراض التشنج والارتباك والصدود والرفض الغير مبرر وقد تصل الى حالات هستيرية ولا ترتاح الا ان يخرج هذا الرجل او اهله ، واما الحالات الاخرى فمنها البنت ذو الحسب والمال والجمال والدين فكل ما يخبروا اهلها ان اناس سيأتون الى خطبتها اما ان لا يأتون واما ان ياتو ويعجبهم كل شيء ولكن لا يرجعون ، وتظل على هذا الحال فترات طويلة تصل بها الى سن العنوسة وفي بعض الحالات ان لم يكتب الله لهذه المصابة العلاج والشفاء تبقى طيلة العمر بدون ارتباط وعلى هذا المنوال ، وتختلف الامور والظروف ولكن المحصلة تحقير شانها بعدم ارتباطها وبيرتها وهذه الاعراض تنتج عن سحر تحقير شأن الانسان وتنتج ايضا عن سحر الربط وبيرة البنات ولكن يميز بين الاثنين بالاعراض العضوية والنفسية فيشخص كسحر تحقير شأن الانسان ان ترافقت هذه المشاكل مع الاعراض العضوية والنفسية واما ان كانت هذه الاعراض بدون مشاكل عضوية ونفسية يكون ربط عن الزواج ( سحر بيرة البنات ) وممكن للحالة الاولى وهي ترفض البنت الارتباط بدون سبب وتتشنج وتتغير حالتها ممكن ان تكون ناتجة ايضا عن مس شيطاني متطور للعشق او الزواج بوضع اليد وسنوضح هذه الامور في قسم علم التشخيص في المنتديات ان شاء الله .

اما بالنسبة للاعراض عند الازواج ( بين الزوجين ) فالمشاكل الناتجه عن هذا السحر كثيرة نذكر منها ما يلي : النفور والاختلاف ووجود اكبر المشاكل على اتفه الاسباب ، وان كان قد اصيبو في فترة الخطبة فلا تنجح عملية المعاشرة الاولى ( الدخلة ) وتستمر اشهرا واحيانا سنين واذا نجحت بصعوبة تأتي المشاكل المتعلفة بالانجاب كالتشوهات والضعف في الحيوانات المنوية وضعف في حركتها ، الى مشاكل الرحم المقلوب وعدم نضوج البويضات بشكل كامل عند المرأة واحيانا يكون كل شيء على ما يرام عند الزوجين ولا توجد اي مشاكل عضوية ولكن يشتد وطيس المشاكل والنفور في فترة الخصاب فلا يكون هناك معاشرة ابدا او انه يكون معاشرة وكل الامور صحيحة ولكن لا يوجد انجاب ، ولا نعني بهذه الجزئية العقم ابدا لان العقم سواء كان الروحاني او الخلقي شيء مختلف تماما ، وقد تكون هذه الاعراض التي تصيب الازواج ناتجة عن سحر تفريق بين الزوجين ولكن هذه الاعراض يحكم عليها ويميزها المعالج الروحاني بشكل جلي ودقيق .

علاج سحر تحقير شان الانسان
الاخوة الكرام في البداية نريد تحذيركم ولفت انتباهكم بعد ان وجدنا كتابة هذا الموضوع وهو سحر تحقير شأن الانسان قد سرقت ممن يدعون انهم معالجون وهم لصوص ونحن نعرفهم جيدا وسنقوم على فضحهم في المنتديات فجعلنا لهم باب خاص لان منهم السحرة والمشعوذين والمارقين والدجالين فنحن نعرف من يسرق كتاباتنا ويبتاع ويشتري بها وينسبها لنفسه ، وحسبنا الله ونعم الوكيل .

اما عن علاج سحر تحقير شان الانسان فهو علاج مختلف تماما وهنا نشرح بوضوح لماذا مختلف ، قد ذكرنا في ابواب الاعراض ان هذا النوع من السحر ينتج عنه امراض نفسية وعضوية ثابتة ومؤقتة فهنا يجب ان يكون العلاج شاملا بمعنى ان ينهي السحر كسبب رئيسي ببعثرة قاعدته وانها وجود خدامه عند المصاب ، وعلاج ايضا مرافق ينهي الاثار العضوية والنفسية التي نتجت فيحتاج المصاب الى علاج يصلح الخلل في الجملة العصبية المركزية والتي تتاثر من هذا السحر وينتج عنها المشاكل والامراض النفسية ، وعلاج ايضا يقوم باصلاح الخلل في الجهاز الهضمي وتعزيز الجدار المخاطي للمعدة والمادة الصفراء في جدار القولون العصبي واعادة الحيوية لعضلة المستقيم وصيانة القولون الصاعد والنازل وغدة البروستاتة وحل المشاكل التي نتجت من هذا السحر في الجهاز التناسلي من خل اداء الدوائر الحلزونية في العضو والكتل العصبية التحسسية كي تنتهي مشكلة عدم الانتصاب والقذف السريع عند الرجل ، وتنتهي مشكلة التليف في الرحم ومشاكل البويضات عند المرأة ، ويجب على القارىء ان يقرأ كامل الموضوع حتى يتسنى له فهم العلاج اي ( قرائة الاعراض العضوية والنفسية والاجتماعية والتي تنتج عن هذا السحر ) وننوه هنا ان العلاج كامل متكامل ويشمل كل ما ذكر موجود في مركز الخبراء فقط ويرسل لاي مكان في العالم عن طريق الشحن الجوي ( فيدكس ) - ( ارامكس ) وتكون طريقة استخدامه مرفقة معه ويمكنكم الاستفسار والحصول على العلاج من خلال الاتصال بمركز الخبراء عن طريق الارقام التالية :


00962775910193 - 00962796957929


الصفحة الرئيسية    الطب الروحاني    علاج السحر    علاج المس    علاج الحسد    المنتديات    اتصل بنا


جميع الحقوق محفوظة للشيخ زياد عزام